التصويت
مارأيك في ثورات الربيع العربي ؟
بداية بشارة الرسول (ص) بعودة الخلافة
تدخل خارجي بشؤون الدول
أمر طبيعي بسبب ديكتاتورية الحكام وظلمهم
لا أعلم
منتديات الشريعة
ساحات حوارية في كافة المجالات - أحدث الأخبار وما يهمك - تواصل و تحاور
البحث
البحث في
تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
القائمة البريدية

اشتراك 

الغاء الاشتراك

رسائل الجوال

أدخل رقم جوالك لتصلك آخر اخبارنا
مثال : 966500000000
بحث جوجل
بحث مخصص
التأريخ
احصائيات الموقع
جميع المواد : 6247
عدد التلاوات : 822
عدد المحاضرات : 585
عدد المقالات : 597
عدد الفلاشات : 65
عدد الكتب : 1828
عدد الفلاشات : 65
عدد المواقع : 31
عدد الصور : 131
عدد التواقيع : 126
عدد الاناشيد : 17
عدد التعليقات : 3224
عدد المشاركات : 128
نعتذر عن التأخير في المساهمات والرد على مشاركاتكم في الموقع بسبب الأوضاع في سوريا نرجوا منكم المساهمة ومتابعة المنتدى حيث الحوار والسرعة .

تآمر عالمي على الأنظمة والشعوب العربية والإسلامية

عرض المقال
تآمر عالمي على الأنظمة والشعوب العربية والإسلامية
3731 زائر
14-11-2012
الشيخ عبد الهادي خرسة

بسم الله الرحمن الرحيم

تعليق على انعقاد مجلس الأمن وهيئة الأمم المتحدة

تآمر عالمي على الأنظمة والشعوب العربية والإسلامية

لقد اتفقت الدول الكبرى ومن يدور في فلكها على أمرين اثنين :

أولاً : ألا يصل الإسلاميون المتشددون أو المعتدلون إلى الحكم في سوريا .

وثانياً : على إطالة أمد الأزمة السورية والحرب الداخلية فيها بين النظام والمعارضة .

والمستفيد من ذلك :

1ًـ بعض الدول العربية والإسلامية بالتخلص من الإسلاميين المتشددين والمتعاطفين معهم وذلك بإرسالهم إلى سوريا ليقتلوا فيها وترتاح منهم أنظمة الحكم في بلادهم .

2ًـ تجار الأسلحة وتجار الأعضاء الذين يجدون في أحداث سوريا سوقاً رائجة ورابحة.

3ً ـ إغراق النظام السوري بالدماء في قتل شعبه وتدمير جيشه والبنى التحتية على شاكلة إغراق نظام صدام حسين في غزو الكويت ، حتى إذا ما تمَّ لهم ما يريدون من التدمير بأيدي الجيش والشعب تدخلوا بشكلٍ ما لتدمير ما بقي وقبض ثمنه من الدول العربية الغنية ، ولتغيير النظام خلال ساعات حفظاً لماء وجوههم أمام الشعب السوري ليظهروا أنهم مناصرون لقضايا الشعوب المظلومة وحقوق الإنسان .

4ً ـ إذا كانت مصلحة الدول تلتقي في محاربة الإسلاميين والقضاء عليهم تحت اسم الإرهاب فما هي مصلحة الإسلاميين في أن يكونوا مطية يمتطيها العلمانيون والشيوعيون في الوصول إلى حكم سوريا وتكون دولة مدنية ترضي أعداء الله لا دولة دينية ترضي الله تعالى ، إنّ الإسلاميين ومن ورائهم بعض العلماء وطلاب العلم الذين هم وقود الثورة إنما تكالبت عليهم الأمم لإفنائهم والقضاء عليهم فليعتبروا وليحفظوا ما بقي من المؤمنين وليحقنوا دماءهم ودماء المسلمين حولهم ، وليختزنوا قوتهم وشبابهم إلى معارك قادمة مع أعداء الله يتحقق فيها التكافؤ العسكري لتكون الغلبة لأهل الحق إن شاء الله تعالى .

5ً ـ إن تدمير سوريا بأيدي جيشها وشعبها يخدم الصهيونية العالمية ويبقى لدولة العدو الصهيوني التفوق في المنطقة بإزالة من يشكل خطراً على وجوده وكيانه .

ً6 ـ أيها المقاتل الذي تحمل السلاح : تفكر أن السلاح الذي في يدك دفع الشعب ثمنه ويريد العدو أن تدمره ، وإن الشخص الذي تقتله هو أخوك في الدين أو الإنسانية وأنك بقتله تستوجب دخول النار والخلود فيها ، فلا تمتثل أوامر قادتك بالقتل والتدمير والتخريب حتى لا تكون خادماً لأعداء الله تعالى ، وعميلاً للصهيونية العالمية ، وحتى لا تكون آثماً عند الله تعالى .

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/50000
تعليقك
8 + 5 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة

المقالات المتشابهة المقال التالية
الشريعة على الفيس بوك

 

تحويل التاريخ
يومشهرسنة

هجري
ميلادي
احصائيات الزوار
احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 760
بالامس : 6484
لهذا الأسبوع : 760
لهذا الشهر : 79381
لهذه السنة : 1319760
منذ البدء : 15089816
تاريخ بدء الإحصائيات: 10-12-2011 م
ليس كل ما يضاف في الموقع يعبر بالضرورة عن رأي إدارة موقع الشريعة وأي عملية سرقة لمواد الموقع تعرض صاحبها للمسائلة أمام دوائر الرقابة والنشر ويحق للموقع رفع دعوى قضائية أمام المحاكم